ذكرى رحيل الدكتور حبيب الشيخ يوسف زين العابدين مغنية

ثقافي

2017-02-01






الأستاذ الدكتور حبيب الشيخ يوسف زين العابدين مغنية رحمه الله ( 1945-2012) هو عالم لبناني، من الأعلام الأكادميين العرب المجددين في العلوم الإنسانية. و في علوم اللغة العربية و آ دابها.

أغنى المكتبة العربية بموءلفاته التي قدمت نظريات جديدة في الأدب واللغة وفي طرق التدريس والأبحاث الأكاديمية، فشكلت منعطفا جديداً في طريق التحليل العلمي للادب من خلال أصوله و مؤثراته التاريخية، وكانت، من خلال نظرياته المبدعة، حافزاً للغوص في ميادين أدبية متجددة . كما تعد مؤلفاته، في معظم الجامعات وفي مختلف البلدان، من أهم المراجع الأكاديمية للمتعمقين في دراسات اللغة العربية وادابها، وهي منهل معين للباحثين على مستوى الماجستير والدكتوراة، و يكاد لا يخلو بحث جديد من أحدى مؤلفاته كمرجع أو كشاهد.

ولد في لبنان في قرية طيردبا بالقرب من صور، من عائلة متأصلة في عراقتها ولبنانيتها. عرفت بقدم جذورها في طيردبا، فكانت بلدتهم بلا منازع حتى كانت تعرف أحياناً باسمهم. هي عائلة ذاع صيتها من خلال مبدعين وعلماء كثر جاوزت شهرتهم لبنان، منهم المقدس ومرجع زمانه الشيخ حسين مغنية، الشيخ موسى مغنية، الشيخ خليل مغنية، والغني عن التعريف الشيخ محمد جواد مغنية الذي ذكر في أحدى كتبه بان أقدم من عرفت اخباره من عائلة مغنية في طيردبا كان من حوالي 850 سنة.

في هذا الجو المشبع بالتاريخ و الإنتماء الوطيد ولد العالم الأديب و المفكر حبيب مغنية. والده الشيخ يوسف مغنية الزاهد العابد، وجده المقدس الشيخ زين العابدين مغنية، الذي لا تزال أخبار كراماته ومعجزاته تتداولها الألسن بهيبة وتعجب حتى الآن.
في طيردبا قضى أولى سنوات طفولته قبل أن تنتقل العائلة إلى بيروت لتسكن في منطقة الباشورة حيث ترعرع وأكمل دراسته في كلية التربية في الجامعة اللبنانية في بيروت لينال من بعدها درجة الماجستير في اللغة العربية من الجامعة اللبنانية، ودرجة الدكتوراة من الجامعة اليسوعية تحت إشراف الأستاذ الكبير صاحب المعجم الأدبي الدكتور جبور عبد النور. من اساتذته في المرحلة الجامعية أعلام كبار منهم الشاعر ادونيس و المطران جورج خضر، الشاعر الكبير الدكتور خليل حاوي وغيرهم . ومن زملائه الشاعر محمد العبدالله، الصحفي والكاتب بول شاوول، الدكتور وجيه فانوس، الأستاذ سعدالله مزرعاني، الوزير الأستاذ علي قانصو وآخرون ..

عمل في التدريس متدرجاً في مراحل التعليم كافة وصولاً إلى التعليم الجامعي حيث نال أعلى درجة أكاديمية هي رتبة الاستاذية. تميز في حياته الشخصية بالتواضع الشديد والحب الكبير لمن حوله و بمثاليته الفائقة وإن كانت على حساب واقعيته أحياناً فلم يقايض مبدأً أخلاقياً بمكتسب دنيوي حتى وإن كان هذا المكتسب منصباً رفيعاً يسعى إليه كثيرون، مفضلا العطاء اللا محدود من عمره وجهده للعلم وللاخلاقيات التي زرع بذورها في نفوس أجيال عديدة متعاقبة.

من موءلفاته الاكاديمية والثقافية :

- الأدب العربي من ظهور الاسلام إلى نهاية العصر الراشدي
- الشعر السياسي


تصوير: وسام حسن

 uploads/224/FB_IMG_1485954592650.jpg

 uploads/224/FB_IMG_1485954604862.jpg

 uploads/224/FB_IMG_1485954616826.jpg

 uploads/224/FB_IMG_1485954624956.jpg

 uploads/224/FB_IMG_1485954633870.jpg

 uploads/224/FB_IMG_1485954644030.jpg

 uploads/224/FB_IMG_1485954654127.jpg

 uploads/224/Screenshot_20170201-151121.png

 uploads/224/index_pic.jpg



  • اتصل بنا

    info@tairdebba.com

    00961 03 190 044

  • من نحن